الحكومة المصرية ترغب في الاتفاق على برنامج جديد مع صندوق النقد الدولي

اخبار الاقتصاد
omar17 أكتوبر 2019آخر تحديث : منذ 6 أشهر
الحكومة المصرية ترغب في الاتفاق على برنامج جديد مع صندوق النقد الدولي

أكد رئيس الوزراء المصري، مصطفى مدبولي، أن الحكومة المصرية تتطلع للاتفاق مع صندوق النقد الدولي على برنامج جديد، من اجل استمرار التعاون مع الصندوق، وذلك مع اقتراب الحكومة المصرية من الانتهاء من القرض الذي حصلت عليه من صندوق النقد بقيمة 12 مليار دولار أمريكي.

وكان رئيس الحكومة المصرية قد التقى خلال الزيارة التي يقوم بها إلى العاصمة الأمريكية واشنطن، بالسيدة كريستالينا جورجييفا، المدير العام لصندوق النقد الدولي، وسط حضور من قبل مسؤولي الحكومة المصرية وصندوق النقد.

وقالت رئاسة الحكومة المصرية، عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أن رئيس الحكومة المصرية نقل إلى المدير العام لصندوق النقد الدولي، تأكيد عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، على “تطلع مصر لاستمرار علاقات التعاون مع الصندوق خلال الفترة المقبلة من أجل الحفاظ على مكتسبات برنامج الإصلاح الاقتصادي، من خلال برنامج جديد للتعاون يركز على تحقيق مستهدفات محددة”، دون أن يكشف بيان رئاسة الحكومة المصرية عن تفاصيل البرنامج الجديد.

وأشار بيان رئاسة الحكومة المصرية  إلى أن “الحكومة تعمل على تعزيز مشاركة القطاع الخاص في جهود التنمية والبناء والإنتاج، وأن يأخذ القطاع الخاص خلال السنوات القليلة القادمة زمام قيادة قاطرة التنمية في البلاد، لا سيما بعد الجهود التي قامت بها الحكومة في تمهيد الطريق للقطاع الخاص خلال السنوات الماضية، عن طريق تنفيذ مشروعات بنية تحتية ومرافق تخدم أغراض التنمية”.

وتطرق بيان رئاسة الحكومة المصرية إلى “الحوافز والإصلاحات التي تمت خلال الفترة الماضية في القطاع الصناعي، وتضمنت تدشين المنظومة الإلكترونية الجديدة لتخصيص الأراضي الصناعية، بالإضافة إلى البرنامج الجديد لتحفيز الصادرات، وكذلك تخفيض أسعار الطاقة للقطاع الصناعي من أجل مساعدة الصناعات المصرية على المنافسة عالميا”.

وبحسب بيان رئاسة الحكومة المصرية، فإن المدير العام لصندوق النقد الدولي، كريستالينا جورجييفا، قد أعربت عن شكرها للدعم المصري لاختيارها في منصب المدير العام للصندوق، مبدية إعجابها بما حققته مصر من نجاح في برنامجها للإصلاح الاقتصادي.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *